mazika0

منتديات مزيكا زيرو

الحصـــ ملوك ـــريات

مع مزيكا زيرو عيش فى المزيكا


    *~|[ أعظم آية في كتاب الله تعالى ]|~*

    شاطر
    avatar
    lovely boy
    TheKinG
    TheKinG

    معلومات العضو
    ذكر عدد الرسائل : 921
    العمر : 25
    الموقع : مصر طبعا
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : اهو فى الدنيا
    تاريخ التسجيل : 15/08/2007
    نقاط : 545
    السٌّمعَة : 0

    *~|[ أعظم آية في كتاب الله تعالى ]|~*

    مُساهمة من طرف lovely boy في الثلاثاء نوفمبر 04, 2008 9:34 am

    بسم الله الرحمن الرحيم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    أهلا وسهلا بكم مجدداً مع موضوع جديد في هذه المملكة


    أقدم لكم موضوعي, وأتمنى أن تستفيدوا منه ^^


    **********


    أعظم آية في كتاب الله تعالى
    الآية رقم 255 من سورة بقرة ((آية الكرسي))




    تمهيد:


    آية الكرسي أعظم آية في كتاب الله تعالى, اشتملت على ثمانية عشر اسماً لله -تعالى- ما بين ظاهر ومضمر, وكلماتها خمسون كلمة, وجملها عشر جمل,
    كلها ناطقة بربوبية الله تعالى وألوهيته وأسمائه وصفاته الدالة على الكمال ذاته وعلمه وقدرته وعظيم سلطانه.



    من قرأها في ليلة لم يزل عليه من الله حافظ, ولا يقربه شيطان حتى الصبح,
    عَنْ عَبْد الله بن رَبَاح الأنصاريِّ عَنْ أُبَيِّ بْنٍ كَعْبٍ قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-
    (( يَا أَبَا المُنْذِرِ أَتَدْري أَيُّ آيةٍ مِنْ كِتَابِ الله مَعَكَ أَعْظَمُ. قال: قُلْتُ: اللهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ. قَالَ: يَا أَبَا المُنْذِرِ أَتَدْرِي أَيُّ آيةٍ مِنْ كِتَابِ اللهِ مَعَكَ أعْظَمُ. قال: قُلتُ: (اللهُ لاّ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الحْيُّ القَيُّومُ) . قال: فَضَرَبَ فِي صَدْرِي وقالَ: وَاللهِ لِيَهْنكَ العِلْمُ أبَا المُنْذِرِ )). (1)



    عن أبي هريرة -رضي الله عنه- : أَنَّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال:
    (( لكلِّ شيء سَنَام, وإِن سَنَامَ القـرآن سورةُ البـقـرة, وفيها آية هي سيدةُ آي القـرآن: هي آيةُ الكرسي)). (2)



    (1): رواه المسلم في كتاب صلاة المسافرين وقصرها.
    (2): رواه الترمذي في كتاب الفضائل.




    ~*~



    النص: قال الله تعالى:


    بِـسْـمِ اللهِ الرحمنَ الرّحِيمِ
    ( اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ (255) )








    معاني المفردات


    الكلمة | معناها
    اللهُ | علمٌ على ذات الرب سبحانه وتعالى
    لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ | الإله المعبود, ولا معبود بحق الله
    الْحَيُّ | الباقي الذي لا يفنى
    الْقَيُّومُ | القائم دائماً على تدبير ملكه
    لَا تَأْخُذُهُ | لا تغلبه, ولا تستولي عليه
    سِنَةٌ | السنة ما يسبق النوم من فتور وغفوة
    كُرْسِيُّهُ | الكرسي: موضع القدمين, ولا يعلم كنهه إلا الله تعالى
    وَلَا يَئُودُهُ | لا يثقله, ولا يشق عليه
    الْعَلِيُّ | المتعالي فوق كل شيء





    المعنى الإجمالي للآيات الكريمة:


    الله -تبارك وتعالى- هو الإله الحق, الذي ينبغي للإنسان أن يعبده دون سواه, فهو الباقي
    الذي لا يدركه الموت, أو يمسه الفناء وهو القادر, ( كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (26) وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ (27) )(1) والقائم بتدبير أكر الكون في صورة من الكمال والدقة, لا تترك فيه خللا, ولا تدع فسادا.
    وهو في قدرته وعظمته وقيامه على أمر السموات والأرض لا تعرض له الغفلة أو النوم, فلا يغيب عنه ما يقع فيهما للحظة واحدة.
    وهو المالك المطلق لما في السموات والأرض, فليس لعبد على الأرض أن يدعي أن ما بيده ملك له, فهو لله أولا, وقد استخلفه له, فليكن خليفة صالحاً, يوجه ما بيده إلى الخير, ولا يضن به عن حاجة المسلمين, وليعلم أن الذي استخلفه في ملكه قادر على أن يسترد من يده ما استخلفه فيه, وينقله إلى غيره من عباده.
    وإذا كان الله -تعالى- مالكا لكل شيء, فهل يمكن أن يشفع أحد عنده في شأن مخلوق من مخلوقاته إلا بإذنه جل شأنه؟ لقد جهل الكفار وكذبوا حين زعموا أن الأصنام تشفع لهم بين يدي الله -تعالى-, ( وَيَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَيَقُولُونَ هَؤُلَاءِ شُفَعَاؤُنَا عِنْدَ اللَّهِ قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللَّهَ بِمَا لَا يَعْلَمُ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ (18) )(2) [size=16]وهم في هذا ينسون أن من يملك شيئا على هذه الصورة المطلقةلا يهب الشفاعة عنده إلا لمن يرتضيه من عباده المؤمنين به الصادقين في إيمانهم, الذين يرجون رحمته ويخافون عذابه, وإذا كان الله -تعالى- مالكا لأمر السموات والأرض, فهو كذلك يعلم ما وقع في الكون من خلقه, وما سيقع فيه إلى أن تقوم الساعة, كما يحيط علمه بالأزل والأبد, وما طواه الغيب في الماضي والمستقبل, ويعلم ما يخفي العباد وما يعلنون وما يعلمون, وما يجهلون.[/size]
    ولن يحيط الخلق بشيء من علمه إلا أن يأذن لهم, فكل ما وصل إليه الإنسان من علم مادي أو معنوي إنما وصل إليه بإذن الله, تحقيقا لمشيئة أرادها, ليمكِّن الإنسان من إقامه حياته في هذه الدنيا على الصورة التي يريدها له, وما ظل في علم الله مكنونا لم يصل إليه الإنسانبعد أكثر بكثير مما أدركه: ( وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا (85) )(3).
    ولا يزال الإنسان يبذل جهده لمعرفة أسرار الكون, ولن يصل إلى شيء منها إلا بمشيئته جلَّ وعلا.
    وإذا كنا نفتح عيوننا وأسماعنا كل يوم على جديد من شأن هذا الكون وجلاله, ونكتشف أسراره ما يصور ضخامته واتساعه وخطورة ما فيه, فإن الله -تبارك وتعالى- يسطر بسلطانه وعلمه على هذا الكون سمائه وأرضه, ويحفظ له نظامه في سهولة ويسر, والله بعد ما رأينا من كماله وعظمته وسلطانه وقدرته وهو العلي الذي لا يدانيه في علوه أحد, وهو العظيم الذي بلغ في عظمته وجلاله أسمى قدر, بحيث لا يمكن لوصف أن يحيط بهذا الجلال والكمال والعظمة.
    (1): سورة الرحمن الآيتان 26-27
    (2): سورة يونس آية 18
    (3): سورة الإسراء آية 85






    ما ترشد إليه الآيات:


    1. الله -تعالى- هو الإله الحق الذي اتصف بجميع صفات الكمال والعظمة.
    2. الله يدبر أمر الكون تدبيرا محكماً, وكل ما فيه يخضع لإرادته ومشيئته.
    3. علم الله واسع وهو محيط بما حدث, وما يمكن أن يحدث في ملكه, شامل للشاهد والغائب, والسر والعلن والزمان والمكان.
    4. ما يدركه الناس من أسرار الكون تَحَقَّقَ لهم بمشيئة من الله, وما خفي من أسراره أكثر بكثير مما أدركوه.
    5. الشفاعة عند الله لا يملكها إلا من يأذن له.
    6. يستحب قراءة آية الكرسي بعد الصلاة المكتوبة وعند النوم, وفي البيوت؛ لطرد الشيطان, وللحفظ من كل مكروه بإذن الله تعالى.
    **********

    للامانة منقول


    *~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*~*
    الثورة قوية كالفولاذ، حمراء كالجمر، باقية كالسنديان، عميقة كحبنا الوحشي للوطن.. إنني أحس على وجهي

    بألم كل صفعة تُوجّه إلى مظلوم في هذه الدنيا، فأينما وجد الظلم فذاك هو وطني


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 6:31 am